Skip Ribbon Commands
Skip to main content

المهاجرين في أوروباإعادة الروابط العائلية

الرئيسية

معلومات أساسية

العائلات التي تبحث عن أقربائها المفقودين في أوروبا

تتلقى الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر سنوياً اتصالات من مئات العائلات التي فقدت أقرباءها في مكان ما في أوروبا أو في طريقهم إليها.

تحاول خدمة البحث عن المفقودين التي توفرها الجمعيات الوطنية مساعدة هذه العائلات في العثور على أفرادها المفقودين.

لكن البحث غالباً ما يكون صعباً، لأسباب منها مثلاً:

  • إن الأشخاص في تنقل دائم وليس لهم سكن ثابت.
  • إن الأشخاص في بعض الأحيان غير مسجلين رسمياً في البلد الذي يتواجدون فيه في الوقت الحالي.

  • إن فوارق اللغة قد تؤثر على عملية التسجيل، فيتعذر أحياناً إيجاد الاسم الصحيح للشخص.

توّد شبكة إعادة الروابط العائلية اليوم أن تمنح العائلات فرصة البحث عن أحبائها بمزيد من الفعالية: إذ يتسنى لأفراد العائلات نشر صورهم على موقع الشبكة الالكتروني أو على ملصقات الصليب الأحمر التي تنشر في عدة بلدان في أوروبا.

يتسنى لأفراد العائلات عبر موقع نشر الصور الاتصال بمكتب للصليب الأحمر للاتصال بعائلاتهم التي تبحث عنهم.


 

آخر الأخبار

  • المهاجرون: كيف تساعد الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر على إعادة الروابط العائلية
    المهاجرون: كيف تساعد الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر على إعادة الروابط العائلية

    الآلاف من المهاجرين يصلون أسبوعيًا إلى أوروبا أو يتنقلون عبر أراضيها سعيًا للحصول على حياة أفضل. إلا أن البعض منهم يكون على موعد مع الموت أو يختفي أثناء الرحلة بكل أسف. وتنقطع سبل الاتصال بين البعض وأحبائهم في الوطن وتعيش الأسر في حالة من عدم اليقين حول مصير الإخوة والأبناء وتتساءل عما إذا كانوا على قيد الحياة أم لا.

    10/06/2015 | VIDEO

  • أفغانستان: موقع إعادة الروابط العائلية ينجح في لم شمل أم وابنها

    تتسبب الحروب والكوارث والهجرة في تشتت ملايين الأسر سنويًا. ويعد الموقع الخاص بإعادة الروابط العائلية أحد الأدوات التي أنشأتها الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر من أجل إعادة التواصل فيما بين أفراد العائلة. فبفضل هذا الموقع، عثرت زهرة على ابنها بعد فراق دام ثمانية أعوام.

    20/01/2015 | VIDEO

  • صورة تنهي أشهرا من المعاناة

    بعد أشهر من القلق ووسط دموع الفرح والانفراج، تتبلغ لاجئة أفغانية تُدعى أميرة بعد طول انتظار أن زوجها وولديها لا يزالون على قيد الحياة. وقد التمّ شملهم بفضل مشروع الصليب الأحمر للبحث عن المفقودين بواسطة الصور. لكن مستقبل العائلة يبقى غير واضح المعالم.

    15/05/2014 | ARTICLE

6 - 8

اتصل بالصليب الأحمر أو الهلال الأحمر

اطلع على معلومات الاتصال

موقع إعادة الروابط العائلية

الموقع تابع لموقع إعادة الروابط العائلية familylinks.icrc.org وهو مخصص للأشخاص الذين يبحثون عن أقرباء لهم في أوروبا.